وزير الخارجية الايطالية يزور بغداد



سكووب 24 / بغداد

أكد وزير خارجية إيطاليا، أنجيلينو ألفانو، خلال لقائه بوزير الخارجية إبراهيم الجعفري، اليوم الاثنين، استعداد بلاده لتأهيل القوات العراقية، مبينا انه سيزور بغداد قريبا.
وقال مكتب الجعفري في بيان تلقت وكالة “سكووب24” نسخة منه، إن “وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، اختتم مشاركته في منتدى حوار المتوسط “روما-ميد 2017″ بلقاء أنجيلينو ألفانو وزير خارجية إيطاليا، فيما جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين بغداد وروما، والتأكيد على أهمـية تعزيز التعاون المشترك في المجالات كافة”.

وأضاف الجعفري بحسب البيان “لقد خرجنا تواً من معركة عالمية مصيرية تجسدت بالحرب ضد عصابات داعش الإرهابية، وحققنا النصر بجهود وحدة مكونات الشعب العراقي، ودعم المجتمَع الدولي”، مبينا “اننا نتطلـع لاستمرار وقفة الدول الصديقة إلى جانبنا ليستعيد العراق أمنه، واستقراره، وازدهاره”.
ودعا الجعفري إلى “تفعيل اللجنة المشترَكة العراقـية-الإيطالية، واستمرار تدريب القوات العراقـية، وحث الشركات الإيطالية، للمُساهَمة في إعادة إعمار البنى التحتـية للمدن العراقـية، وتبادل الخبرات على صعيد تدريب الكوادر الدبلوماسية”، موجّهاً الدعوة لـ”وزير خارجية إيطاليا لزيارة العراق في إطار تعزيز التعاون المشترَك بين البلدين”.
من جانبه قدم وزير خارجية إيطاليا أنجيلينو ألفانو “تهاني بلاده للشعب العراقي بالانتصارات التي حققها في حربه ضد الإرهاب”، مؤكداً “ندعم جهود الحكومة العراقـية في حربها ضد الإرهاب، وإعادة إعمار المدن العراقـية، وعودة الأمن، والاستقرار، لما له من أثر كبير في إرساء الاستقرار بالمنطقة”.
وشدد على أهمـية “الحفاظ على وحدة، وسيادة العراق”، مؤكدا استعداد بلاده لـ”تأهيل القوات المسلحة العراقـية، والاستمرار بتدريبها”.
وتابع “اننا عازمون على استكمال صيانة سدّ الموصل، والعمل على برامج دعم العوائل النازحة، وتشجيعها على العودة إلى مناطق سُكناها، مؤكدا “سأزور بغداد قريباً، وأبحث الملفات التي من شأنها فتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين”.
وأعرب وزير خارجية إيطاليا عن “شكره لحضور الجعفريّ، والمشاركة في مؤتمر “روما-ميد 2017″، وتوضيح تجربة العراق في مُواجَهة الإرهاب”.
وكان إبراهيم الجعفريّ قد التقى روبيرتا بينوتي وزيرة الدفاع الإيطاليَّة في العاصمة روما، وجرى في استعراض التطورات الأمنية، والانتصارات الكبيرة التي حقـقها العراقـيون في حربهم ضد الإرهاب، والدعم المقدم من قِبَل الدول الصديقة للعراق.


البلدان المتعلقة